دراسة: أكثر من نصف العاملين بالمغرب بدون عقود عمل - الجريدة 24

دراسة: أكثر من نصف العاملين بالمغرب بدون عقود عمل

الكاتب : عبد اللطيف حيدة

الثلاثاء 25 فبراير 2020 | 16:30
الخط :

كشفت دراسة رسمية مغربية جديدة أن اكثر من نصف العاملين والمستخدمين والموظفين بالمغرب محرومون من امتيازات عقود العمل، لانهم لا يتوفرون على هذا الأخير.
وأوضحت الدراسة التي أعدتها المندوبية السامية للتخطيط، أن سوق الشغل بالمغرب يتميز بتنظيم وحماية ضعيفين بالنسبة للمستخدمين والأجراء.

وقال المصدر ذاته، إن أكثر من نصف المستأجرين، أي ما نسبته 54,9 في المائة لا يتوفرون على عقدة عمل تنظم علاقاتهم مع مشغلهم.
وأضافت الدراسة أن حوالي الربع فقط، أي ما نسبته 26,5 في المائة من المستخدمين والأجراء، من يتوفرون على عقدة ذات مدة غير محدودة، وأن 11,4 في المائة يتوفرون على عقدة ذات مدة محدودة و5,8 في المائة يشتغلون بناء على عقد شفوي.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه ترتفع نسبة المستأجرين الذين لا يتوفرون على عقدة عمل إلى 76,4 في المائة بالوسط القروي و 47,6 في المائة بالوسط الحضري. وتقدر هذه النسبة ب %43 لدى النساء مقابل %58 لدى الرجال.

وبينت الدراسة أن فئتي الشباب المتراوحة أعمارهم ما بين 15و24 سنة والأشخاص الذين لا يتوفرون على شهادة أكثر عرضة للعمل بدون عقدة، بنسبة75,4 في المائة و75,7 في المائة على التوالي.

ولايستفيد من التغطية الصحية بالمغرب لحد الآن سوى 45,3 في المائة من المستأجرين، 52,4 في المائة بالوسط الحضري و24,5 بالمائة بالوسط القروي. وتبلغ هذه النسبة %54,4 لدى النساء و%42,9 لدى الرجال.

ولفت المصدر ذاته إلى أن حوالي أربعة مستأجرين من بين عشرة (%42,4) هم منخرطون بنظام تقاعد، 50% بالوسط الحضري و19,2% بالوسط القروي. وتبلغ هذه النسبة 53,1% لدى النساء مقابل 39,3% لدى الرجال.

آخر الأخبار